الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات سيدتي العربية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات سيدتي العربية :: الأقسام الإسلامية :: منتدى القرآن الكريم وعلومة

شاطر

الثلاثاء 02 مايو 2017, 10:26 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو ماسي
عضو ماسي

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 2763
تاريخ التسجيل : 02/05/2017
التقييم : 0
السٌّمعَة : 10
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: آيات المقطع الأول لسورة الفرقان روابط الآيات والتسميع


آيات المقطع الأول لسورة الفرقان روابط الآيات والتسميع


اقتباس :
بسم الله الرّحمن الرّحيم





الآيتان الأوليان : تظهران عظمة الله تعالى المستحق وحده للعبادة.




الآية الثّالثة : فيها تعجب من حال المشركين الذي تركوا عبادة الله العظيم تركوا عبادة من هذه صفاته ( المذكورة في الآيتين الأوليين ) وعبدوا من لا يستحق .




الآيتان الرّابعة والخامسة : لم يكتف المشركون بفعلهم الشرك بل تكلموا أيضا بألسنتهم وطعنوا في القرآن العظيم المعجز الذي تتجلى فيه عظمة الله تعالى فقالوا إنه إفك مفترى ، وقالوا أساطير الأولين .




الآية السّادسة : يجيب الله تعالى فيها على أقوال المشركين في القرآن ويبيّن أنه منزل من عنده - جل وعلا - منزل من عند العظيم الذي يعلم السّر في السّموات والأرض ، وختم الآية بـ (إنه كان غفورًا رحيما )إخبارًا لهؤلاء المشركين بسعة رحمته - جل وعلا- وأنه يتوب على من تاب . ففيها فتح لباب التوبة .




الآيتان السّابعة والثّامنة : لم يكتفِ المشركون بالافتراء على القرآن بل واستهزؤوا بالرسول الذي جاء به ، وافتروا عليه فجمعوا بذلك بين الشّرك بالله ، والافتراء على القرآن المنزل من عند الله ، والافتراء على الرّسول الذي جاء به والاستهزاء به .




الآية التّاسعة : يدافع الله - جل وعلا – فيها عن الرّسول صلى الله عليه وسلم كما دافع في الآية السّادسة عن الفرقان ، ويبيّن أن أقوال المشركين في رسول الله صلّى الله عليه وسلم ساحر – شاعر – مجنون ..- أنها افتراءات كانت هي سبب ضلالهم .




الآية العاشرة : فيها تثبيت لرسول الله صلى الله عليه وسلم وللمؤمنين.


قال ابن عاشور- رحمه الله - : ( لما أريد الإعراض عن باطلهم والإقبال على خطاب الرّسول بتثبيته وتثبيت المؤمنين أعيد اللفظ الذي ابتدئت به السورة على طريق وصل الكلام بقوله ( تبارك الذي إن شاء جعل لك خيرًا من ذلك )


خيرا من ذلك : أي خيرًا من الذي اقترحوه .




الآية الحادية عشرة : يبيّن الله تعالى فيها سبب افتراءاتهم هذه ، وأقوالهم التي قالوها في القرآن وفي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ، وهو أنها مجرد عناد وتكذيب ، وأن تكذيبهم بيوم القيامة ؛ تكذيبهم بالبعث هو السبب الأساس .




الآيات الثّانية عشرة والثّالثة عشرة والرّابعة عشرة : فيها وصف لما يستحقه هؤلاء المشركون المفترون من العقاب المذكور في نهاية الآية الحادية عشرة .




الأيتان الخامسة عشرة والسّادسة عشرة : الاستفهام للتهكّم : فهل هذه العقاب الذي سينالونه هو أفضل أم جنّة الخلد هي الأفضل ؟ طبعا الجواب واضح .


انتهى





الموضوع الأصلي : آيات المقطع الأول لسورة الفرقان روابط الآيات والتسميع // المصدر : منتديات سيدتي العربية


توقيع : بنوتة كول






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2018 منتديات سيدتي العربية

www.arab-sedty.com



Top